قصه للعبره والعظه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصه للعبره والعظه

مُساهمة من طرف dr_gehad7alwagy في السبت سبتمبر 26, 2009 6:40 am


دارتأحداث هذه القصة في عطلة الحج قبل سنتين في منطقة الشعيبه وهي منطقه ساحليه بريهعلى شواطىء البحر الأحمرتقع جنوب جده على طريق الليث,, وتعتبر منطقة تخييم < طلعات > للشباب والعوائل في إجازة الشتاءالمهم كنا 5 من الشباب وصلنا الصباح و نصبنا خيمتنا على شاطئ البحر وكالعادة ذبحنا الذبيحة ووو الخ
أنابصراحة وأعوذ بالله كنت الوحيد بينهم ما أصلي نهائيا يعني وقتها كان عمري 21 ولاأركعهامع أن أبوي إمام مسجد و كنت أطيعه في كل شي يقوله ويامربه ألاالصلاة
وفي حياتي ماسمعتة يدعي على ماكان يقول غير الله يهديك ويصلحك بسكانيقومني للصلاة أروح اخذ فره بالسياره وارجع بعد ما يخلصونلأنه هو أول واحد يدخلالمسجد وأخر واحد يطلع منهعشان كذا مراح يفقدنييعني كنت عاصي لدرجه مو طبيعيه ,,,,المهم بعد ما تغدينا جهزوا الشباب عدتهم يبغون ينزلون البحر يروحون رحلة غوصوطبعا كان لازم واحد يجلس في الخيمة جلست أنا لأني موقد كذا في الغوص جلست لوحدي في الخيمة وكان جنبنا شباب أذن واحد منهم وطلعت برىشفتهميتجهزون للصلاة قلت تجنبا للإحراج خلني انزل للبحراخذ لي شوط سباحه ,,المهم لبست ونزلت للبحر .. مشيت مشيت الين جيت في منطقه حلوه للسباحه موعميقه مره ولاقريبهسبحت وسبحت وسبحت ومنطقة الشعيبة معروفه بالأجراف تعرفون الأجرافأكيد ,, المهم تعبت شوي وقلت خلني أنام على ظهري وأهمل جسمي على أساس أريح شويوارجعسويت الحركة و جلست أطفو شوي وووفجأه حسيت أن واحد سحبني لتحت ونزلت تحتالمويهحاولت أوقف على ارض البحر وادف نفسي فوق على بالي أن المسافة مترينتقريبااثاريني وأنا أسبح بعدت ونزلت في جرف وأنا ما ادري وطبيت في منطقه عمقها5أمتار تقريباحاولت اطلع حاولت وحاولت مااقدرت حسيت كان فيه شخص فوقي وماسكتيمع راسي ويدفني لتحتاحاول بكل الطرق اللي تعلمتها في النادي ماقدرت اطلعكنتفي حاله ياشباب لا احسد عليهاكنت متلخبط واخبص في المويه حسيت أني ولاشي ,حسيت وقتها أني اضعف من الذباب من منكم في يوم حس انه عاجز عننفسه؟بدأ النفس يضيع النفس مني بديت احس بالدم يحتقن في راسي
بالعربي بدأتاحس بالموووووت.

بديت أتذكر أبوي وأمي وإخواني وأقاربي وأصحابي وعيال الحارة والعامل في البقالهوكلللللللللللل شخص مر علي بحياتي تذكرت كل شيء سويته وكلهافي ثواني معدووده ,,وبعدها تذكرت نفسي!!!بديت اسأل نفسي: صليت؟لا, صمت؟لا, حجيت؟لا, تصدقت؟لالالالالالالالالالالالالاأنت في طريقك لربك خلاص مفارق لدنياك مفارق لأصحابك كيف تبي تقابل ربك؟؟؟؟وفجأة سمعت صوت أبوي وهو يناديني باسمي ويقول قوم صليتكرر الصوت بأذني ثلاث مرات بعدها سمعت صوته وهو يأذنحسيت انه قريب بيجي يطلعني صرت أنادي عليه وأصيح باسمه والمويه تدخلفي فميأصيح وأصيح مامن مجيب .. حسيت بالملوحة المويه في أعماق جسميوبداالنفس يتقطع ,,أيقنت بالهلاك,,حاولت انطق بالشهادة.. نطقت أشهـ.. أشهـ ..ولا اقدر أكملها كأن فيه يد قابضه على حلقي تمنعني من نطقها حسيت أن روحي خلاصبتطلع,,وتوقفت عن الحركهوهذ آخر شي كنت أتذكره

صحيت في الخيمه وكان عندي عسكري من خفر السواحل والشباب اللي جنبناأول ما صحيت قالي العسكري حمد لله على السلامة ومشيسالت اللي عندي قلت منهو ذا ومتى جاء وكيف قالوا ماندريجانا فجأه وطلعك وزي ما تشوف مشي فجأه !!!!سألتهم قلت شفتوني وانا في المويه قالوا مع أننا كنا على الشاطي لكن قسم بالله ماشفناكما درينا عنكالايوم جاء العسكري وطلعك من البحر ,,مع العلم أن مركز خفر السواحل يبعد عن خيمتنا تقريبا حوالي 20 كيلو متر طريق برييعني يبيله تقريبا ثلث ساعة عشان يوصل لنا أذا جاه بلاغ ....وحادث الغرق صارت في دقائق معدودهواللي جنبنا وهم اقربناس مني وقتها يحلفون انهم ما شافوني كيف شافني العسكري وجاني؟؟؟وربي اللي خلقنيليومكم ذا ما اعرف كيف وصل لي ..!!دق جوالي مسكته ألا وهو أبوي بدت الأمورتتلخبط عندي بدا التشويش قبل شوي سمعت صوته والحين يتصل؟؟

رديت عليه كفيك وشأخبارك سألني قالي أنت بخير وكررها كذا مرهطبعا ما ابي اعلمه عشان مايقلق سايستالأمور وقفلت ..قفلت من عنده و قمت صليت ركعتين في حياتي ماصليتمثلهاركعيتين جلست اصليهم في نص ساعهركعتين صليتها من قلب صادقوبكيتفيهم الين انبح صوتيفي نفس اليوم يوم رجعوا الشباب قلتلهم أنا ماشي ورجعتللبيتاول مارجعت كان ابوي موجوداول ما فتحت الباب الا وهو في وجهي قال تعالابيكجيت معاه قال اسألك بالله وش صار معاك اليوم العصر؟؟تفاجأت واندهشتوتبلعمت ما قدرت اتكلم ...حسيت كأن عنده خبر!!كرر السؤال مرتين... المهمحكيت له بالتفصيل المملقالي والله اني سامعك تناديني وانا ساجد السجود الثاني في آخر ركعه وكأنك في مصيبه مابعدها مصيبهانت تناديني بصياح واحس قلبي يبييتقطع وانا اسمع صوتك وما دريت عن نفسي الا وانا ادعيلك بأعلى صوتي والناس تسمع,وفجاه حسيت كأن واحد كب علي مويه بااااارده ,طلعت من المسجد بعد الصلاه واتصلت عليك على طول والحمد لله رديت علي وحسيت اني ارتحت اكثر,,لكنياولدي الصلاة انت مفرط فيها وعلى بالكالدنيا بتدوم لك ماتدري أن ربك يقدر يقلبحالك في ثوانيوهذا شي بسيط من اللي يقدر ربك يسويه في......عرفت أن اللي أنقذني من الموقف كان برحمة الله اول شي ثم دعوة ابوي لي,,وهذه لمسه بسيطة من لمسات الموت لكي يرينا الخالق عز وجل أن الإنسانمهما بلغت قوته وبطشه يصبح اضعف مخلوق أمام بطش الله وجبروته عز وجلومنيومها ماغابت عن بالي الصلاة ولله الحمدويا شباب عليكم بطاعة الخالق وطاعةالوالدينصدقوني من بر والديه مراح يخيب ابد ,,برهم أساس سعادتك في الدنيا وتوفيقك وحمايتك من الشرور بعد طاعة الله عز وجل ..
avatar
dr_gehad7alwagy
حلـــــــــــوجى جديــــــــــد
حلـــــــــــوجى جديــــــــــد

تقيم : 43
عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 22/09/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصه للعبره والعظه

مُساهمة من طرف ABO_HIBA في الأحد يونيو 13, 2010 10:44 pm


______________التوقيع ______________





avatar
ABO_HIBA
admin
admin

الجنس الجنس : ذكر
الابراج : العقرب
العمر : 34
المزاج المزاج : عالى
تقيم : 1417
عدد المساهمات : 468
تاريخ التسجيل : 16/07/2009

http://elhal7ogy.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى